You are here


أنا الطالبة ثراء ترك، طالبة كلية الدراسات العليا بتخصص الفيزياء في جامعة النجاح الوطنية، أنهيت دراستي للبكالوريوس في ‏جامعة النجاح عام‎2016 ‎‏ والتحقت ببرنامج الماجستير في تلك السنة. ‏


بقلم: ثراء ترك

تحرير: محمد جود الله - دائرة العلاقات العامّة

بدأت تجربتي حين شاركت في المدرسة الشتوية لفيزياء الطاقة العالية في فلسطين"‏WISHEPP‏"بنسختها اﻷولى في عام ‏2016، حيث ‏كان قسم الفيزياء في الجامعة المنسق الرئيسي لهذا الحدث وبمشاركة مجموعة من مراكز اﻷبحاث العالمية مثل  ‏LAL‏ و جامعة ‏‏Paris 11‏ الفرنسيتان، كانت اﻷنشطة المقامة في هذه المدرسة من محاضرات قدّمت من مجموعة من العلماء  ‏المختصين و ندوات ‏في مختلف تخصصات فيزياء الطاقة العالية، حيث كان لهذه الانشطة عظيم اﻷثر في بث روح التحفيز وحب ‏الاكتشاف لهذا العلم

‏كان للدكتور أحمد بصلات، رئيس المدرسة الشتوية، عظيم اﻷثر في تجربتي هذه، فبعد سلسلة المحاضرات التي قدّمها الدكتور ‏‏بصلات لطلبة الماجستير في مادة الفيزياء النووية والجسيمات اﻷولية، عقدت العزم أن تكون رسالتي لبحث الماجستير ‏‏"‏Thesis‏" في ‏علم  فيزياء الطاقة العالية والجسيمات اﻷولية وأن تكون تحت إشرافه.‏

وفي عام ‏2017‏ حصلت على المنحة اﻷولى المقدمة من ‏WISHEPP‏ للمشاركة في المدرسة الصيفية اﻷوروبية في فيزياء ‏الطاقة العالية "‏Trans European School of High Energy physics‏" والمقامة في دولة سلوفينييا، والتقيت خلالها ‏علماء وباحثين وطلبة مختصين في فيزياء الطاقة العالية من مختلف دول العالم وتلقّينا فيها مجموعة من المحاضرات المكثفة، كما ‏قمت بمناقشة أوليّة لمشروعي البحثي آنذاك والذي كان بعنوان "‏Performance Study for ATLAS Inner Tracker". 

و بالموافقة على عنوان المشروع البحثي لرسالتي الماجستير من قبل قسم الفيزياء في جامعة النجاح، وبالتنسيق مع مختبر    ‏LAL‏ في فرنسا، حصلت على منحتي الثانية من ‏WISHEPP‏ في عام ‏2017‏ للبدء برسالة الماجستير في مركز اﻷبحاث ‏الفرنسي ‏LAL‏ تحت إشراف الدكتور أحمد بصلات من جامعة النجاح الوطنية والدكتور دافيد روسو من مركز الأبحاث ‏LAL‏.‏

تواجدي في ‏LAL‏ أضاف وغيّر الكثير فيّ على المستوى الشخصي والعلمي، فدائماً ما يكون للسفر والتواجد في بيئات مختلفة ‏الأثر في صقل الشخصية والاعتماد على النفس وتقبّل الآخر، كما كان لتواجدي في ‏LAL‏ وبالأخص مع مجموعة  ‏ATLAS‏ كل ‏الفضل في زيادة فضولي وحب التعلم لديّ لتخصص فيزياء الطاقة العالية. ‏

‏بعد الإنتهاء من العمل على بحث الماجستير في  ‏LAL‏ والتي استمرت لمدة ‏4‏ شهور، انتقلت إلى المنظمة الأوروبية للأبحاث ‏النووية "‏CERN‏" في جينيف - سويسرا  للالتحاق بمدرستها الصيفية بالمشاركة مع ‏300‏ طالبٍ وطالبةٍ من مختلف أنحاء ‏العالم، واستمر تواجدي في ‏CERN‏ مدة شهرين قمت فيهما بمتابعة مجموعة من المحاضرات التي تم إلقائها من قبل علماء ‏متميزين  في علم الجسيمات الأولية وعلم المسارعات وغيرها من علوم الفيزياء، إضافة الى مجموعة من ورشات العمل ‏ومشروع بحث يتم التدرب عليه أثناء التواجد في سيرن والذي كان بعنوان "‏The state of Art Of Monte Carlo for tt+W and tt+Z Processes‏".‏

فعاليات: المدرسة الشتوية الثالثة في فيزياء الطاقة العالية في فلسطين


قرأت 343 مرة

© 2018 جامعة النجاح الوطنية