You are here


عقد مجلس كلية العلوم التربوية وإعداد المعلمين اجتماعه الأول للعام الدراسي (2020-2021)، بمشاركة الأستاذ الدكتور علام موسى نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية.


وفي بداية الإجتماع رحبت عميدة الكلية د.سائدة عفونة بالمشاركين، وأشارت إلى الدعم الذي تحظى به كلية العلوم التربوية من قِبَل إدارة الجامعة، واستعرضت مسارات التطور في الكلية، وخططتها المستقبلية وأهدافها المتمثلة بتصدر قائمة البحث العلمي في الجامعة، إضافة إلى طرح برامج جديدة لإعداد معلمين يستطيعون العمل في مجالات عدة.

كما تحدثت عن التحديات التي تواجه الكلية من حيث أعداد الطلبة في مرحلتي البكالوريوس والماجستير وأهمية الترويج لبرامج الكلية كافة، منوّة في ذات الوقت إلى روح العمل الجماعي التي يتمتع بها العاملين في الكلية.

 وبدوره بارك أ.د. علام موسى لأعضاء المجلس المنتخب، وأعرب عن سعادته بمستوى الكلية المتقدم وأدائها، وحثّ على التنافس للوصول إلى مستويات أكثر تقدماً وتطوراً، كما أشاد بروح الفريق والعمل الجماعي في كلية العلوم التربوية، ونوّه إلى التقدم الملموس في مجال البحث العلمي، حيث أصبحت كلية العلوم التربوية من الكليات البارزة في الجامعة، وطالب بوضع خطط مستقبلية إلكترونية لمواجهة أي طارئ مثل ما حدث في جائحة كورونا، مشيداً في ذات الوقت بالنجاح الذي حققته الجامعة في منظومة التعلم الإلكتروني، والذي تحقق بالتزام من المدرسين والطلبة.

وفي مداخلاتهم عرض أعضاء مجلس الكلية مقترحات متعددة لتطوير البرامج الدراسية، وتحديث المساقات، وبناء شراكات مع مؤسسات ووزارات مختلفة، بالإضافة إلى خطط لتنشيط البحث العلمي وتشجيع النشر في مجلات مصنفة ومرموقة.

وفي نهاية الاجتماع، أجاب أ.د. علام موسى على استفسارات أعضاء مجلس الكلية المتمثلة بالتقييم الأكاديمي والترقية.

 


Read 67 times

© 2020 جامعة النجاح الوطنية