You are here


تدربت في شركة الكهرباء الاردنية واشتمل تدريبي على العديد من المهام التدريبية كزيارة ‏العديد من المحطات الكهربائية الفرعية والرئيسية من خلال تدريبنا في قسم الصيانة، وزيارة ‏العديد من مواقع العمل للعمل على نقل محطات أو رفع قدرة محول من خلال تدريبنا في قسم ‏الدراسات، والذهاب الي العديد من البيوت والعمارات للكشف عن اعطال واصلاحها من خلال ‏تدريبنا في قسم الطوارئ، وأيضاً مراقبة الشبكة الكهربائية ككل في عمان والزرقاء من خلال ‏التدريب في قسم السكادا، والتعرف على مكونات المحولات وطريقة اصلاحها من خلال ‏التدريب في منطقة عوجان بالزرقاء والعديد من الامور الاخرى.‏


بقلم: احمد الباز - قسم الهندسة الكهربائية

تحرير: علاء ابو ضهير - دائرة العلاقات العامّة

نظام الكهرباء في الاردن واقسامه كالتوليد والنقل والتوزيع، الشركة التي تدربنا فيها هي ‏شركة توزيع، حيث تأخد الكهرباء بقيمة 33 كيلو فولت وتدخلها لمحطة تسمى بالمحطة ‏الرئيسية لتحولها الى 11 كيلو فولت، وبعد ذلك تدخل الى محطة فرعية لتحولها الى 400 ‏كيلو فولت. تعلمنا ايضا عن النايف سويت وصيانته، تعلمنا التفريق بين المحطات حيث توجد ‏عدة أنواع من المحطات كمحطة البوكيت والمحطة الارضية، والمحطة الهوائية شاهدنا أيضا ‏التي اوف واستخداماته، تعلمنا على اجهزة القياس التي سبق وتم اخدها في مساقات الجامعة ‏بصورة نظرية لنطبقها بشكل عملي ونتعامل معها، وتعلمنا كيفية صيانة القواطع حيث تعاملنا ‏مع العشرات منها وتعلمنا عن المحولات بالتفصيل ومكوناتها الدقيقة من خلال التدريب لفترة ‏في مركز صيانة وتركيب المحولات وتعلمنا على برنامج الجي اي إس، وكيفية التخطيط فيه ‏للشبكة الكهربائية وحسابات الشورت سيركت.‏

الشعب الاردني هو شعب شقيق منذ الازل للشعب الفلسطيني ومشهور جداً بطيبته وضيافته ‏وكرمه الجميل، هذا ما كنا نسمعه وهذا ما شاهدناه من خلال تجربتنا، وخلال زيارتنا، تلقينا ‏العديد من الدعوات للطعام ولمخالطة العديد من الاردنيين لنتعرف أكثر على عاداتهم ‏وخصوصاً في أكل المنسف، كما وذهبنا لحفلتي أعراس والتي تشبه الى حد كبير حفلاتنا ‏الفلسطينية وتراثنا الشعبي ‏

تغيرت شخصيتي نحو الافضل، وبالتاكيد فالسفر بشكل عام يصقل الشخصية ويعودها الى ‏الاعتماد على النفس بشكل كبير من أمور السكن والغسيل، فما بالك لو كان السفر يجمع بين ‏التعلم والتدريب والغربة والسفر بالتأكيد سيغير من شخصيتك كثيراً لانك بالتأكيد ستتعرف ‏على عدد كبير من الاشخاص والمهندسين، وبالتالي نمو على الصعيد التعليمي والاجتماعي، ‏وايضا الاقتصادي، من خلال ترتيب امورك المادية وكيفية الحفاظ على أموالك. ‏

أضاف لي التدريب الكثير، وسبق وتم شرح ما تم تعلمه من الامور التعليمية والمهنية ‏والمعرفية، فالكثير من الامور التى تدربنا عليها سبق وتم تناولها بشكل نظري بالجامعة. ‏

نصيحتي لجميع الزملاء المقبلين على التدريب أن تسعوا للتدريب خارج فلسطين لتعيشوا ‏متعة السفر والاعتماد على الذات، وبنفس الوقت الحصول على معلومات وفيرة وتجربة ‏جديدة في التعلم، أما نصيحتي لطلبة الهندسة الكهربائية بشكل خاص فأنصح من يستطيع ‏السفر التدريب في شركة الكهرباء الاردنية لما تملكه من خبرات وامكانيات رهيبة غير ‏موجودة في فلسطين، حتى لو على حسابكم الشخصي، فأنا واصدقائي خرجنا على نفقتنا ‏الشخصية وليست كمنحة مع تمناتي لكم بالتوفيق والنجاح دائماً. ‏


Read 32 times

اشترك بقائمتنا البريدية

كن مطلعا على أخبار ومستجدات جامعة النجاح الوطنية، اكتب بريدك الالكتروني هنا.

© 2020 جامعة النجاح الوطنية