You are here


في إنجاز طلابي جديد، تمكن طلبة من برنامج البكالوريوس من أقسام تكنولوجيا المعلومات في جامعة النجاح الوطنية وهم الطلبة: إيثار صالح و رامي عليوي ويارا شناعة، من نشر ثلاث أوراق علمية بحثية في مجال انترنت الأشياء (Internet of Things)، وذلك في عدد من المؤتمرات العالمية ذات التصنيف العالي التي تُعنى بالأبحاث التكنولوجية الهامة، علماً أن جميع الأبحاث تم إنجازها في إطار مشروع التخرج الخاص بهم تحت إشراف الدكتور محمد شرف والدكتورة مي أبو سير.


وحمل مشروع التخرج عنوان (آلية تحويل النماذج الى ThingML بالاعتماد على CAPS) وهدف إلى تحقيق محورين رئيسيين هما: تصميم بيئة محاكاة مناسبة لعالم الزراعة الذكية، حيث يصبح بالإمكان تصميم منطقة زراعية ذكية ومراقبة سير عملها وتحليل النتائج المتوقعة قبل تنفيذها على أرض الواقع، وتم إنجاز هذا الجزء من المشروع بالاعتماد على منصة تصميم ومحاكاة لعالم انترنت الأشياء تدعى CAPS قام ببنائها وتصميمها الدكتور محمد شرف سابقاً كجزء من رسالته للدكتوراه والتي تدرس حالياً في مساقين في جامعة لاكويلا الايطالية، وحتى يتم استعمالها بشكل صحيح في عالم الزراعة الذكية قام الطلبة بالتعديل عليها وفق ما يتناسب مع هذا المجال لتصبح بعنوان CSA-CAPS.

أما الجزء الثاني من مشروع التخرج فكان يهدف إلى الحصول على هذا التصميم الذكي بعدّة لغات برمجية مختلفة وذلك حتى يسهل تطبيق هذه التصاميم على أرض الواقع مهما اختلفت الأجهزة والأنظمة الموجودة في مكان العمل، ولأجل تحقيق الهدف الثاني قام الطلبة باستعمال منصة برمجة ومحاكاة أخرى تدعى ThingML تمكّن من الحصول على عدة نسخ من نفس التصميم بعدة لغات برمجية مختلفة.

وكان الجزء الاكبر من العمل على المشروع أن يجد الطلبة طريقة يمكن من خلالها الربط بين المنصتين وتحقيق أكبر قدر ممكن من المزامنة والدقة بينهما، ليتم هذا من خلال انتاج إداة برمجية تهدف الى الربط بين المنصتين وتمكن من التحويل من CAPS الى ThingML في بضع ثوان ليطلقوا عليها اسم  CAPSml.

ونظراً لتميّز المشروع خرج الطلبة منه بعدّة أوراق بحثية في مجموعة من المؤتمرات العالمية والتي تحظى بتصنيفٍ عالٍ، فتم قبول البحث الأول الذي حمل عنوان (لغة وصفية لبناء أنظمة الزراعة الذكية المناخية) في المؤتمر الأوروبي الثالث عشر لعمارة البرمجيات والمنعقد في باريس- فرنسا.

 أما البحث الثاني فحمل عنوان ( نظام للنمذجة وإنتاج أكواد برمجية لإنترنت الأشياء) وتم قبوله في المؤتمر الحادي عشر لنمذجة وتحليل الأنظمة والمنعقد في ميونخ-المانيا.

أما البحث الثالث فكان عنوانه (إنتاج أكواد برمجية متنوعة لأنظمة انترنت الأشياء بالاعتماد على CAPS) وتم نشره في المؤتمر الدولي  الثاني والعشرين للهندسة المبنية على النموذج، لغات وأنظمة.


قرأت 446 مرة

© 2019 جامعة النجاح الوطنية