جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University

You are here


افتتحت جامعة النجاح الوطنية اليوم الأحد 8/11/2020 محطة "النجاح" الأولى للطاقة ‏الشمسية والتي نفذتها شركة سرطبة للتجارة والمقاولات (ساتكو)، وبالتعاون مع شركة كهرباء ‏الشمال التي عملت على ربط النظام بشبكة الضغط المتوسط بقدرة إنتاجية تبلغ 995 كيلو ‏واط، وبإشراف مركز بحوث الطاقة والدائرة الهندسية في الجامعة،  والواقعة على أرض النصارية (سهل سميط) التابع لجامعة النجاح الوطنية، وذلك ‏بحضور كل من دولة الأستاذ الدكتور رامي حمد الله، نائب رئيس مجلس أمناء جامعة النجاح، ‏وأعضاء مجلس الأمناء، وأ.د. ماهر النتشة، رئيس جامعة النجاح ونوابه ومساعديه وعمداء ‏الكليات وأعضاء الهيئة التدريسية والإدارية في الجامعة، وممثلين عن مختلف المؤسسات ‏الرسمية في محافظة نابلس.‏


تعد محطة النجاح الأولى للطاقة الشمسية من المشاريع الرائدة للجامعة المتمثلة بتحقيق أهداف ‏التنمية المستدامة، ويأتي تنفيذها انسجاماً مع التوجهات الوطنية بسبب ما يعانيه قطاع الطاقة ‏في فلسطین من تحدیات كبیرة، تتمثل في اعتماد الجانب الفلسطیني بشكل أساسي على استيراد ‏الطاقة، إضافة إلى أخطر تحدٍّ وهو تحكم إسرائيل بمصادر الطاقة، وضرورة التوجّه نحو بدائل ‏أخرى لتوفیر الطاقة الكھربائیة من خلال استخدام الطاقة المتجدّدة المتمثلة في استخدام الخلايا ‏الشمسية.‏

وفي كلمته رحب دولة الأستاذ الدكتور رامي حمد الله بالحضور مشيراً بأن هذا المشروع يمثل ‏إنجازاً جديداً يضاف لسلسة إنجازات الجامعة التي تثبت دوماً أنها الشريكة المبادرة لخدمة ‏المجتمع والصالح العام، وتحسين منظومة الطاقة الفلسطينية، وتطوير المؤسسات الوطنية.‏

مضيفاً "إن محطة النجاح الأولى للطاقة الشمسية ستساهم في تقليل الفاتورة الكلية للكهرباء ‏بنسبة 20-25% حيث أنها تأتي ضمن سلسلة أبحاث ومشاريع علمية ومجتمعية للوصول ‏بجامعة النجاح إلى مرحلة تكتفي بها ذاتياً من الكهرباء، وتشارك في الجهود المحلية والعالمية ‏في الحفاظ على البيئة وزيادة حصة الطاقة المتجددة، وتعزيز قدرة الفلسطيني على التميز ‏والمنافسة محلياً ودولياً".‏

بدوره أشاد سعادة المهندس محمد الشنار، رئيس مجلس إدارة شركة كهرباء الشمال بالدور ‏الريادي المتقدم لجامعة النجاح والتي سعت لإنشاء هذه المحطة بإمكانياتها وقدراتها الفنية ‏والعلمية والبحثية، والساعية دوماً لإيجاد بدائل للطاقة لتكون نموذجاً إيجابياً يحتذى به من كافة ‏مؤسسات الوطن.‏

وأشار الشنار إلى أن شركة كهرباء الشمال تعمل وفق خطة طويلة متعددة الجوانب لتحسين ‏وضع القدرة الكهربائية في فلسطين، وتحديداً تعزيز الجهود الاتصالية مع كافة الجهات ‏والأطراف الفاعلة؛ لتخفيف العبء القائم والذي يعيق التنمية الاقتصادية وتطور المجتمع ‏المحلي، وضرورة العمل ضمن مشاريع مشتركة لتعزيز القدرات البحثية في مجال الطاقة ‏الشمسية.‏

إن هذا الإنجاز يضاف لسلسلة إنجازات عديدة حققتها الجامعة، والتي كان آخرها حصولها على ‏المرتبة الأولى فلسطينياً و37 عربياً من أفضل 50 جامعة عربية في التصنيف العالمي ال ‏QS، وحصول مستشفى النجاح الوطني الجامعي في نابلس على الاعتماد الدولي من قبل ‏اللجنة الاعتمادية الدولية المشتركة لجودة الخدمات الصحية ‏JCI، واعتماد برامج أكاديمية ‏جديدة في مراحل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه، ووصولاً إلى افتتاح محطة النجاح ‏الأولى للطاقة الشمسية.‏

حيث عملت الجامعة على التنفيذ في عدد من المناطق النائية في فلسطين، فضلاً عن استخدامها ‏في أجزاء من الحرم الجامعي، هذا بالإضافة إلى مشاريع علمية ومجتمعية أخرى تقوم المراكز ‏العلمية في الجامعة على تنفيذها في مختلف التخصصات.‏

وفي نهاية الافتتاح قام الحضور بعمل جولة ميدانية للتعرف عن كثب على مرافق وإمكانيات ‏وقدرات محطة النجاح الأولى للطاقة الشمسية، وللاطلاع على خططها المستقبلية.‏‎   ‎


Read 253 times

© 2020 جامعة النجاح الوطنية