You are here


عقدت كلية العلوم التربوية وإعداد المعلمين في جامعة النجاح الوطنية، ورشة عمل بعنوان " تدريس فلسطين في جنوب أفريقيا " وفي الورشة التي عُقدت في 18/4/2019 عرضت كلٌ من الدكتورة رباب عبد الهادي من جامعة سان فرانسيسكو، والدكتورة سائدة عفونة من جامعة النجاح الوطنية تجربتهما في تدريس فلسطين في جنوب أفريقيا خلال شهر آذار الماضي من خلال عقد مؤتمر لمدة يومين، وجولة دراسية لمدة خمسة أيام، بمشاركة ناشطين في مجال العدالة وحقوق الإنسان والقضية الفلسطينية.


وقد تم خلال الورشة التي أدارتها الأستاذة نور حشايكة من دائرة العلاقات العامة بالجامعة، عمل مقارنة بين الإضطهاد في جنوب أفريقيا والإستعمار الصهيوني في فلسطين، من حيث أوجه الشبه والإختلاف، والدروس المستخلصة بعد انتهاء الإضطهاد في آلية تنظيم البيت الفلسطيني حتى لا تتحول من إضطهاد سياسي إلى إضطهاد إجتماعي.

كما نوقش دور المرأة الفلسطينية في تعليم التاريخ الفلسطيني لأسرتها بشكلٍ رسميٍ وغير رسمي كما فعلت عبر السنين.

ومن جانبها عبّرت الدكتورة عبد الهادي عن سعادتها بوجودها في رحاب جامعة النجاح الوطنية، مؤكدةً على ضرورة إظهار دور النساء في مختلف المجالات، مؤكدةً على الدور الذي تقوم به في مجال تدريس فلسطين في الولايات المتحدة الأمريكية.

من جهتها عرضت الدكتورة عفونة تجربتها في جنوب أفريقيا، والتي كانت غنيةً جداً.

وفي نهاية الورشة تم تسليط الضوء على دور المناهج الفلسطينية في توثيق القضية الفلسطينية في عقول الأجيال القادمة، كما دار نقاشٌ فعال بين المشاركين بالورشة والحضور.

تجدر الإشارة إلى أن برنامج تدريس فلسطين، الممارسة التأملية وشمولية العدالة هو برنامج مشترك بين جامعة سان فرانسيسكو وجامعة النجاح الوطنية / كلية العلوم التربوية وإعداد المعلمين، أسسته الدكتورة رباب عبد الهادي، يطلق كل عام مؤتمراً في دولة من دول العالم التي عانت من ظروفٍ مشابهة.


قرأت 38 مرة

© 2019 جامعة النجاح الوطنية