جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University
السياحة والآثار
المدة الزمنية: 48 شهر (4 سنوات)
الدرجة الممنوحة: بكالوريوس
تخصصي هو: (السياحة والآثار)، أي أنني أتحدث عن العالم الواسع الذي احتضنني ودفعني للأمام خطوة خطوة.. اخترته لأنه رمز الهوية والحضارة، وأي دولة لا يكون لها عنوان ومدلول إلا بحضارتها وتراثها وتاريخها، هو أساس الثقافة وبدايتها وعن طريقه أستطيع أن أدافع عن نفسي وعن وطني "فلسطين" وأحدد معالم الدولة الذي يحاول الاحتلال الاسرائيلي طمسها وتغييبها. تجربتي فيه غمرها الحب وكللها النجاح، تجربة تعايشت فيها مع أسرتي التي تتمتع بروح الحب والإخلاص والتعاون، وتجولت فيه في ربوع بلادي، من التراب إلى قمم الجبال .. من السياحة والآثار تعلمت أن التراب الغالي يحتضن ما هو أغلى وأنّ الوطن الممتد هنا وهناك هو أغلى ما نملك.
دعاء عبد الناصر جودت بدوي
أنا خلود فلسطينية الجنسية، كنعانية الجذور، اخترت برنامج السياحة والآثار لأتعرف على أجدادي، لأتمسك بأرضي وأحب شعبي، ولأستشعر بالانتماء أكثر لوطني، في كل محاضرة أتعرف على حقبة جديدة عاشتها بلدي، أوقات قوتهم واوقات ضعفهم، حروبهم ونزاعاتهم، تجارتهم وأسفارهم وأخبارهم، في كل رحلة أتعرف على شبر جديد ارتوى بعرق أجدادي، وكل حجر في وطني يمثل حكاية، تخصصي فتح لي آفاقا كثيرة وسافرت من خلاله إلى بلاد شتى وتعرفت إلى أعراق متنوعة، مشيت على خطى المسيح عليه السلام في درب الآلام، تخيلت رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام في مسراه إلى السماء العلى، فكرت بموسى عليه السلام وهو يقف عند أسوار أريحا، ورأيت الخليفة العادل وهو يخط الوثيقة العمرية، هو ليس تخصصا فقط بل أسلوب تفكير جديد وأتمنى أن تدرس مساقات ومناهج مقتبسة منه في المدارس والجامعات لنزرع حب هذا الوطن والفخر بتاريخه في قلوب شبابنا وأطفالنا. برنامج السياحة والآثار عائلة متكاملة بكل حذافيرها لأنه يضم كادراً أكاديمياً متميزاً على جميع المستويات العلمية والإنسانية أهلاً وسهلاً بكم بيننا نحن عائلة برنامج السياحة والآثار.
خلود سمير عبد الجليل
أما عن دراستي لتخصص السياحة والآثار، فهي من أروع المراحل التي عشتها حتى اللحظة، وكان اختياري لهذا التخصص لسببين رئيسيين هما: أولا الرغبة في معرفة هذا العلم الذي يعتبر من أهم العلوم، ورأيت أنه من واجبنا كأبناء فلسطين معرفة أهمية هذا العلم ونقاط القوة التي يعطينا إياها لمواجهة الاحتلال من ناحية تاريخية وثقافية وأثرية، وثانياً حبي لمجال السياحة والجولات الإرشادية والتعرف على الكثير من المواقع السياحية في فلسطين التي تتعرض للتهميش الإعلامي، وبما أنّ جامعة النجاح وهي من أهم الجامعات في فلسطين تحتوي على برنامج بكالوريوس تخصص السياحة والآثار فوقع اختياري عليها، وكانت تجربة مليئة بالرحلات المتنوعة والمغامرات الجميلة والأجواء العائلية التي تسود بين الطلاب والمدرسين.
غادة زاهر حمادنة

© 2021 جامعة النجاح الوطنية