جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University

You are here


أطلقت جامعة النجاح الوطنية وبالتعاون مع مركز دراسات الحرية للأسرى يوم الإثنين الموافق 18/10/2021 المجلة العلمية المُحكمَة لأسرى سجن جلبوع، بحضور كل من اللواء قدري أبو بكر، رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، والسيد محمد حمدان، أمين سر حركة فتح في نابلس، وذوي الأسرى والمحررين ومختلف ممثلي المؤسسات الوطنية والدينية في الوطن، وعدد من أعضاء الهيئتين الإدارية والأكاديمية ونقابة العاملين ومجلس اتحاد الطلبة في الجامعة.


افتتح الحفل الأستاذ محمد دقة، عميد شؤون الطلبة في الجامعة مشيداً بالتاريخ النضالي للحركة الأسيرة وبإبداعاتهم، داعياً لأوسع دعم وإسناد معهم حتى نيل حريتهم.

تضم المجلة عدة دراسات اجتماعية وسياسية، ويرأس تحريرها مؤسسها الأسير أ. ياسر محمود أبو بكر، وتضم المجلة لجنة مكونة من نخبة من الأساتذة كأعضاء هيئة إدارية وهم: الأسير أ. راتب عبد اللطيف حريبات، الأسير أ. حسام زهدي شاهين، الأسير أ. محمد غازي يدك، الأسير أ. محمد جمال الدحنون، الأسير أ. محمد عبد الكريم زواهرة والأسير أ. رائد نزار عبد الجليل. وتهدف المجلة إلى نشر البحوث والدراسات والتقارير البحثية للأسرى المناضلين والأكاديميين والباحثين المتواجدين في سجون الاحتلال، ونشر البحوث الميدانية المتعلقة بالأسرى.

وفي كلمته أشاد أ. رائد الدبعي، مساعد الرئيس للشؤون المجتمعية في الجامعة بهذا الإنجاز الوطني والذي تناول فيه الأسرى عدة مواضيع كالانتماء الوطني والتنظيمي، حرب الأفكار الإسرائيلية ومحاربة الفساد.

بدوره أشار اللواء أبو بكر إلى ما يواجهه الأسرى في الفترة الأخيرة من إضراب عن الطعام بسبب سياسة الاعتقال الإداري والعزل الانفرادي وفرض العقوبات الجمعية على الأسرى، موجهاً الشكر إلى جامعة النجاح على دورها الرائد في تبني هذا العمل البحثي وإخراجه إلى النور.

 


Read 179 times

© 2023 جامعة النجاح الوطنية