You are here


أطلقت جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات في الجامعة بالتعاون مع شركة الاتصالات الفلسطينية (بالتل)، المخيم التكنولوجي الأول الذي يهدف إلى تدريب الطلبة على العديد من المهارات التي من شأنها أن تعمل على سد الفجوة بين الجانب العملي والجانب النظري وتقريبهم من سوق العمل المحلي والدولي ومهاراته ومتطلباته.


وسيتضمن المخيم تدريباً عملياً عن الذكاء الصناعي، وتطوير تطبيقات للهواتف المحمولة، وكيفية إنشاء عمل حر في المجال الإلكتروني، ومقدمة عن الأمن الإلكتروني، وستقدم التدريب مجموعة من الخبراء والمختصين في المجالات التي سيتناولها المخيم، وسيُقام جزء منه في بالتل والجزء الآخر في مركز صلاح خلف في الفارعة.

ويشارك في المخيم 40 طالباً وطالبةً من قسم هندسة الحاسوب وأقسام تكنولوجيا المعلومات، وساهم في تنسيقه الدكتورة منى ضميدي، مشرفة جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات في الجامعة.


Read 40 times

اشترك بقائمتنا البريدية

كن مطلعا على أخبار ومستجدات جامعة النجاح الوطنية، اكتب بريدك الالكتروني هنا.

© 2020 جامعة النجاح الوطنية