جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University

You are here


شاركتْ جامعة النجاح الوطنية ممثلة بالأستاذ الدكتور علام موسى، مدير مركز الواقع المعزز (NVAR) في اجتماع الخبرات في مجال الواقع الافتراضي "EON Reality Experience Fest"، والذي جرى عقده في البرتغال أواخر شهر حزيران الماضي، وتم فيه الكشف عن الخطط المقبلة حول عالم الميتافيرس وتقنيات العالم الافتراضي المتقدمة، كما تم مشاركة الحضور في الاستراتيجيات والتكتيكات عالية المستوى للمستقبل القريب.


إلى جانب ذلك شارك في هذا الحدث العديد من صناع القرار وقادة التغيير من عدة مؤسسات دولية وشركات وجامعات من كافة أنحاء العالم، حيث تعددت النشاطات بين ورش عمل وجلسات علمية ومناقشات تم خلالها استعراض أهم الخطط في عالم الميتافيرس والواقع الافتراضي والإعلان عن إطلاق النسخة الحديثة منها، والتركيز على مناقشة هذه المواضيع كطريقة حياة جديدة حيث تمت مناقشة الاستعدادات اللازمة في شتى المجالات لتتمكن المؤسسات من استخدام هذه التقنيات بفاعلية في كافة مناحي الحياة.

وفي السياق ذاته قدمتْ جامعة النجاح عرضاً تفصيلياً عن خبرتها في بناء مركز الواقع المعزز وكذلك رؤيتها لاستخدام تقنيات الميتافيرس، وقد تحدث أ. د. علام موسى، مدير المركز، عن أهداف المركز في تطوير المجتمع وتنمية المهارات المهنية للعاملين في شتى القطاعات الصناعية والخدماتية، وكذلك رفع قدرات العاملين في مختلف المهن والصناعات وإيجاد الأشخاص المؤهلين فنياً، وذلك عن طريق استخدام تقنيات العالم الافتراضي وعالم الميتافيرس، وتوفير البيئة المناسبة للمدرسين والطلبة في نفس المجالات.

وقد أنشأت الجامعة منذ حوالي عام ونصف مركزاً متخصصاً في هذا المجال، بالشراكة مع "EON Reality"، وهي واحدة من رواد العمل في مجال العالم الافتراضي عالمياً. ويذكر أن مركز (NVAR)  في الجامعة قد قام بتدريب العشرات من المدرسين والمئات من طلبة الجامعة على استخدام تكنولوجيا ثلاثية الأبعاد والواقع الافتراضي لاستخدامها في حياتهم المهنية مستقبلاً، وكذلك في مساقاتهم الدراسية، وقد تم فعلاً منح العشرات من مدرسي الجامعة شهادات "Educator Certificate"، وكذلك العديد من طلبتها شهادة "Starter Certificate" وذلك من قبل المؤسسة الأم. 

يذكر أنه خلال العام المنصرم فقط تم إعداد المئات من الدروس باستخدام تقنية ثلاثية الأبعاد والعالم الافتراضي، بالإضافة إلى استخدامها في عدد من مشاريع التخرج.


Read 108 times

© 2022 جامعة النجاح الوطنية