You are here


في إطار مشروع التعاون المشترك بين الجامعة ساوث أيست الصينية حول تخطيط المناطق الصناعية في فلسطين والممول من الحكومة الصينية، قام الدكتور علي عبد الحميد عميد كلية الهندسة وتكنولوجيا المعلومات ومنسق مشروع التعاون بين الجامعتين بزيارة إلى مدينة نانجين بالصين.


اشتملت الزيارة المشاركة في الاجتماع السنوي لبرنامج التعاون المشترك بحضور ممثلي الجامعات  وممثلين عن وزارة الاسكان الصينية، الأكاديمية الصينية للتخطيط والتصميم الحضري، مؤسسة مبادرة "الحزام والطريق" التي تمول المشروع، وعدد من الشركات الصينية التي تقوم بتنفيذ مشاريع مدن صناعية في الشرق الأوسط.

وقد تم خلال الاجتماع عرض مخرجات التقرير السنوي والخطة القادمة للمشروع، والتي تتضمن تشكيل فريق عمل مشترك من الجامعتين إلى جانب الهيئة العامة للمدن الصناعية والمناطق الصناعية الحرة الفلسطينية لإعداد المخطط العام والمخططات التفصيلية لمنطقة ترقوميا الصناعية.

ويأتي ذلك ضمن إطار مذكرة التفاهم المشترك التي تم توقيعها مؤخراً بين جامعة النجاح والهيئة العامة للمدن الصناعية والمناطق الصناعية الحرة الفلسطينية. كذلك قام الدكتور عبد الحميد بالمشاركة في مؤتمر دولي حول تطوير مناطق التنمية وإبداع المدن حيث قدم بحثاً بعنوان "أثر المناطق الصناعية على التطور الحضري والتخطيط المكاني في فلسطين". وقد حضر هذا المؤتمر العديد من الخبراء والباحثين من مختلف الجامعات والمؤسسات الدولية والصينية.

إضافة إلى ذلك شارك الدكتور عبد الحميد في إحدى جلسات الطاولات المستديرة حول "البحوث التخطيطية وتنمية المواهب" بحضور أساتذة مختصون في التخطيط الحضري من جامعات صينية وأوروبية وأفريقية وأسيوية.

تجدر الإشارة الى أن مشروع التعاون المشترك بين الجامعتين يتضمن إلى جانب التبادل الأكاديمي والبحث العلمي، التعاون في مجال تخطيط المدن الصناعية في الشرق الأوسط بشكل عام وفلسطين بشكل خاص من خلال اختيار موقع مقترح لمدينة صناعية فلسطينية وعمل المخططات اللازمة وتقديمه للتمويل من قبل مبادرة الحزام والطريق التي تشرف عليها الحكومة الصينية، وذلك بالتعاون والتنسيق المشترك مع الجهات الفلسطينية ذات العلاقة وعلى رأسها وزارة الاقتصاد الوطني ممثلة بالهيئة العامة للمدن الصناعية والمناطق الصناعية الحرة.


قرأت 99 مرة

© 2019 جامعة النجاح الوطنية