You are here


زار وفد أكاديمي يمثل جامعتي النجاح وفلسطين التقنية الجامعات السلوفاكية، وهدفت الزيارة إلى بناء الشراكات مع الجامعات والمؤسسات الأكاديمية السلوفاكية وتعزيز العلاقات وبحث سبل التعاون في مجال التبادل الأكاديمي والطلابي والبحثي.


شارك في الزيارة العلمية كل من الدكتورة خيرية رصاص نائب رئيس الجامعة للشؤون الدولية والخارجية، والأستاذ الدكتور محمد السبوع النائب الأكاديمي، والأستاذ الدكتور ناجي قطناني عميد كلية الدراسات العليا، ومن جامعة خضوري الأستاذ الدكتور نور أبو الرب، رئيس الجامعة، ونوابه الأستاذ الدكتور ضرار عليان، والأستاذة الدكتورة مكرم عباس، وعن وزارة الخارجية السيد محمود الشيخ من قسم الشؤون الأوروبية.

تم تنظيم الزيارة برعاية وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، وبتمويل من وكالة التعاون التابعة لوزارة الخارجية السلوفاكية، وشمل البرنامج جولات ميدانية للتعرف على الثقافة السلوفاكية ولقاءات رسمية في جامعتين سلوفاكيتين إحداهما جامعة زراعية في مدينة نيترا، وهي أفضل جامعة متخصصة بالعلوم الزراعية في أوروبا، وجامعة سلوفاكيا التقنية في العاصمة براتيسلافا، وكما تعرف الوفد الفلسطيني على بعض المؤسسات الرسمية والتعليمية، فقد التقى بالعديد من الشخصيات الأكاديمية والإدارية في الجامعات السلوفاكية المذكورة، حيث تم التباحث في إمكانية إنشاء برنامج دكتوراه مشترك بين الجامعات الفلسطينية والأوروبية في مجال الزراعة، وكذلك إعداد أبحاث مشتركة في التخصصات التطبيقية التي اطلع عليها الوفد الفلسطيني الزائر، وكذلك العمل على إعداد مشاريع بحثية وثقافية مشتركة ضمن برنامج التعاون الفلسطيني الأوروبي (الايراسموس). وقد أبدى المستضيفون السلوفاك اهتمامهم بالتعاون مع جامعة النجاح الوطنية لما لديها من مقدرات بشرية وعلمية وسمعة أكاديمية مميزة.

من جهته، قدم وفد جامعة النجاح الوطنية شرحاً لمستضيفيهم السلوفاك عن الجامعة وبرامجها الأكاديمية ومشاريعها التطويرية وجهودها المميزة في مجالات التبادل الطلابي والاكاديمي مع مختلف الجامعات الأوروبية والعالمية، وسياسة الابتعاث لخريجي الجامعة لاستكمال الدراسات العليا في الخارج لتعزيز الكادر البشري في النجاح، والاستثمار في الموارد البشرية الفلسطينية، كما استعرض وفد النجاح الظروف والتحديات التي تواجهها مؤسسات التعليم العالي في فلسطين في ظل الاحتلال والتحديات الاقتصادية الناجمة عنه وإصرار الفلسطينيين على الاستثمار في التعليم باعتباره الاستثمار الأمثل.

هذا وتضمن برنامج الزيارة عقد اجتماع مع سكرتير الدولة للتعليم العالي السلوفاكي، ومديرة التعاون في الوكالة السلوفاكية. كما التقى بالسفير الفلسطيني في سلوفاكيا السيد عطا الله قبيعة. وأبدى الوفد الفلسطيني إعجابه بالثقافة السلوفاكية وطموح الشعب السلوفاكي الساعي نحو المزيد من التطور والنمو والازدهار.


قرأت 103 مرات

© 2019 جامعة النجاح الوطنية