جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University

You are here


إن المساواة بين الجنسين ليست مجرد حق أساسي من حقوق الإنسان، لكنها قاعدةُ أساسٍ ضرورية لعالمٍ مسالمٍ ومزدهرٍ ومستدام. كان هناك تقدم على مدى العقود الماضية: المزيد من الفتيات يذهبن إلى المدرسة، ويُجبر عددٌ أقل من الفتيات على الزواج المبكر، ويخدم عددٌ أكبر من النساء في البرلمان وفي مناصب قيادية، ويتم إصلاح القوانين لتعزيز المساواة بين الجنسين.

وعلى الرغم من هذه المكاسب، يبقى الكثير من التحديات: القوانين التمييزية والأعراف الاجتماعية لا تزال منتشرةً، ولا تزال المرأة ممثلة تمثيلاً ناقصاً على جميع مستويات القيادة السياسية. وقد أبلغت واحدة من كل خمس نساء وفتيات تتراوح أعمارهن بين 15 و 49 عاماً عن تعرضهن للعنف الجسدي أو الجنسي من قبل شريكٍ حميم في غضون فترة 12 شهراً.

إن تأثيرات جائحة كوفيد-19 يمكن أن تعكس التقدم المحدود الذي تم إحرازه على صعيد المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة، كما أن تفشي فيروس كورونا يفاقم أوجه عدم المساواة القائمة للنساء والفتيات في جميع المجالات – من الصحة والاقتصاد إلى الأمن والحماية الاجتماعية.

تعمل الجامعة من خلال سياساتها والنظم المتبعة ضد التمييز والعنصرية على تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين دور النساء والفتيات سواء من الطلبة أو الموظفين، من خلال:

  • تمكين الطالبات من الالتحاق بالمقاعد الدراسية الجامعية، حيث أن نسبة الطالبات الملتحقات في الدراسة الجامعية خلال العام الأكاديمي 2020/2021 هو 65% من إجمالي عدد الطلبة الملتحقين وهو 23053 طالب وطالبة.
  • تعمل الجامعة بشكل مستمر من خلال برامج منظمة لتشجيع الطالبات للدراسة الجامعية وتقديم الدعم المادي والمعنوي، كما تعمل الجامعة على تشجيع الطالبات لدراسة المواضيع التي تزيد من مكانتهم المجتمعية. حيث تشكل نسبة 66% من الطلبة الجدد من الإناث.
  • تنظم الجامعة ورش عمل توعوية لتشجيع طالبات المدارس بالالتحاق بالدراسة الجامعية وخاصة في المناطق المهمشة، حيث بلغ عدد الطالبات الملتحقات في الجامعة كأول فرد من أفراد الأسرة يلتحق بالدراسة الجامعية 1215 من إجمالي 1862 طالب وطالبة يلتحقون بالدراسة الجامعية كأول فرد من أفراد الأسرة.
  • تتيح الجامعة فرصة العمل للإناث في كافة دوائرها ومراكزها، وتتبع سياسات عدة لتحقيق المساواة بين الجنسين وخاصة سياسة حق المرأة في العمل المنصف دون انتهاك أي حق من الحقوق.
  • نسبة الموظفات العاملات في الجامعة من الكادر الأكاديمي والإداري تشكل حوالي 35% من إجمالي الموظفين.
  • تتيح الجامعة الفرصة للموظفات باستلام مناصب عليا.

© 2021 جامعة النجاح الوطنية