جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University

You are here


حصلت كتلة الشهداء، حركة الشبيبة الطلابية التابعة لحركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح على 43 مقعداً في انتخابات مجلس اتحاد الطلبة في جامعة النجاح الوطنية من أصل 81 مقعداً عدد مقاعد المؤتمر العام، وقد حصلت الشبيبة على 6990 صوتاً من أصل 13824 صوتاً أدلوا بأصواتهم اليوم في انتخابات المجلس، فيما حصلت الكتلة الإسلامية "كتلة فلسطين المسلمة" التابعة لحركة حماس على 5365 صوتاً بواقع 33 مقعداً، وحصلت جبهة العمل الطلابي التقدمية "كتلة الشهيد أبو علي مصطفى" على 530 صوتاً بواقع 3 مقاعد، فيما حصلت كتلة الوحدة الطلابية "كتلة الأسير سامر العيساوي" على 222 صوتاً بواقع مقعدين، فيما لم تحسم بقية الكتل المشاركة ولا مقعدا في مقاعد المؤتمر حيث حصلت كتلة اتحاد الطلبة التقدمية "كتلة الاتحاد" على 149 صوتاً، وكتلة نضال الطلبة "كتلة فلسطين للجميع" على 10 أصوات، وكتلة الاستقلال "فدا" على 43 صوتاً، وكتلة تجمع المبادرة الطلابية "تجمع المبادرة الطلابي" على 96 صوتاً وبذلك تكون جميع مقاعداً المؤتمر العام لمجلس اتحاد الطلبة 81 مقعداً موزعة على جميع الكتل المشاركة في الانتخابات. وقد وصلت نسبة الاقتراع إلى 69.3% حيث بلغ عدد الطلبة الذين يحق لهم الاقتراع 19956 طالبا وطالبة.

وقد قامت لجنة الإشراف على انتخابات 2013 بتخصيص 56 صندوقاً للاقتراع موزعة على الحرم الجامعي القديم، والحرم الجامعي الجديد، وكلية هشام حجاوي التكنولوجية، وكليتي الزراعة والطب البيطري في مدينة طولكرم، كما شارك في المراقبة والإشراف على الانتخابات نحو 400 موظف إداري وأكاديمي من الجامعة. وكانت لجنة الإشراف على الانتخابات قد افتتحت صناديق الاقتراع على الساعة الثامنة صباحا وأغلقت على الساعة الثالثة بعد الظهر.

وقال الأستاذ الدكتور رامي حمد الله رئيس الجامعة: "إن جامعة النجاح الوطنية شهدت اليوم عرسا ديمقراطيا تم في اجواء من الديمقراطية، وهذا يعكس مدى المسؤولية التي يتمتع بها طلبة الجامعة ومدى حرصهم على جامعتهم وإنجازاتها الكبيرة، وأضاف أن الانتخابات الطلابية هي حق دستوري للطلبة لاختيار ممثليهم. وشكر أ.د. رئيس الجامعة لجنة الانتخابات وعمادة شؤون الطلبة والعاملين في الجامعة وطلبتها على الالتزام الذي أبدوه لإنجاح هذه العملية الديمقراطية.

كما قام الأستاذ الدكتور رامي حمد الله، بجولة شملت مختلف قاعات الاقتراع وأطلع على سير العملية الانتخابية. وفي تصريح صحفي له خلال جولته أكد أ.د. حمد الله أن جامعة النجاح الوطنية تعيش عرسا ديمقراطياً تتنافس فيه الكتل الطلابية على اختيار ممثليهم في المجلس، وبارك للطلبة عرسهم الديمقراطي هذا. وأضاف أن الجامعة بكافة طواقمها العاملة عملت منذ أسابيع من أجل الخروج بعملية انتخابية ناجحة لتعكس مدى الالتزام بهذا العرس الديمقراطي الكبير والذي يعزز قيم الديموقراطية والمواطنة في المجتمع الفلسطيني.

وكانت لجنة الانتخابات قد نظمت المهرجان الانتخابي للكتل الطلابية المشاركة في الانتخابات يوم أمس، وقد نظم المهرجان في المسرح المكشوف في الحرم الجامعي الجديد، وتميز بحضور طلابي كبير حيث قامت الكتل الطلابية المشاركة في الانتخابات بعرض برامجها الانتخابية في مدة حددتها لها لجنة الانتخابات.

وأشار الأستاذ موسي أبو دية، عميد شؤون الطلبة في الجامعة، ومقرر لجنة الانتخابات أن لجنة الإشراف على الانتخابات للمجلس قد استكملت استعداداتها من أجل عقد الانتخابات، كما أشاد بحالة النظام الترتيب التي سادت أجواء الدعاية الانتخابية.

وكانت لجنة الإشراف على الانتخابات ناشدت جميع الطلبة بالمشاركة في العملية الانتخابية مؤكدة أن المشاركة في الانتخابات هي واجب وطني وتعزيز للحياة الديموقراطية في المجتمع الفلسطيني.

يشار إلى أن ثماني كتل طلابية تنافست لخوض انتخابات المجلس في دورته للعام 2012/2013، وأضاف أبو دية أن للجنة اجتمعت وأجرت عملية القرعة للكتل الطلابية حيث تم توزيع أرقام الكتل الانتخابية حسب القرعة على النحو التالي الكتلة الإسلامية "كتلة فلسطين المسلمة" حملت الرقم "1"، وكتلة اتحاد الطلبة التقدمية "كتلة الاتحاد" رقم "2"، وكتلة نضال الطلبة "كتلة فلسطين للجميع" رقم "3"، وكتلة الاستقلال "فدا" رقم "4"، وكتلة الوحدة الطلابية "كتلة الأسير سامر العيساوي رقم"5"، وحركة الشبيبة الطلابية "كتلة الشهداء" رقم "6"، وجبهة العمل الطلابي التقدمية "كتلة الشهيد أبو علي مصطفى" رقم "7"، وكتلة تجمع المبادرة الطلابية "تجمع المبادرة الطلابي" رقم "8".

 


Read 3373 times

© 2023 جامعة النجاح الوطنية