جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University

You are here


تدين جامعة  النجاح الوطنية اقتحام قوة من جيش الاحتلال لحرمها القديم فجر اليوم الإثنين 15/1/2024واعتقال عدد من موظفيها والاعتداء عليهم، واعتقال عدد من طلبتها واحداث خراب في ممتلكاتها ومبانيها.


ان اعتداء قوات الاحتلال على حرم الجامعة و الموظفين و الطلبة هو مشهد متكرر لاعتداءات هذا الاحتلال الغاشم على مؤسساتنا الوطنية والتعليمية والصحية والدينية.

يشكل هذا الاقتحام الخطير، انتهاكا صارخا وجليا  لكافة الأعراف والمواثيق الدولية  التي تجرّم انتهاك حرمة المؤسسات التعليمية والجامعات، يضاف إلى جرائم الاحتلال بحق المسيرة التعليمية ومؤسساتها في الضفة الغربية وقطاع غزة، والقدس المحتلة. تؤكد جامعة النجاح التي شكلت دوما سياجا للتنمية والبناء، وقلعة للصمود والعمل الوطني، أن هذا العدوان الاسرائيلي الصارخ لن يزيدها إلا مزيدا من الإصرار على المضي في واجبها الوطني، نحو توطين التعليم، ومواجهة التحديات، والاستمرار بمسيرة العلم والبناء، كما تحمل الاحتلال الاسرائيلي كامل المسؤولية عن سلامة موظفيها و طلبتها الذين تم اعتقالهم من داخل ساحات الجامعة، وتطالب بالافراج الفوري عنهم، كما تطالب المؤسسات الدولية والحقوقية لتحمل مسؤولياتها تجاه حماية للمؤسسات التعليمية وحرمتها.

تؤكد الجامعة أنها ستكلف محاميها للدفاع عن أبنائنا الطلبة المعتقلين وتعمل على الاطمئنان عليهم عبر المؤسسات القانونية.

إنّ هذا الاحتلال الغاشم وعدوانه غير المسبوق على كافة المؤسسات التعليمية والصحية والدينية يتحمل المسؤولية الكاملة عن اي ضرر قد يلحق بطلبتنا المعتقلين وموظفينا الذين تم الاعتداء عليهم خلال الاقتحام الهمجي لمبنى الجامعة.

حمى الله أبناء شعبنا ورحم شهداءنا والحرية لاسرانا


Read 302 times

© 2024 جامعة النجاح الوطنية