جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University

You are here


قدّم فريق طبي متخصص من مستشفى النجاح الوطني الجامعي، وكلية الطب وعلوم الصحة في جامعة النجاح برئاسة د. رياض عامر، إستشاري أمراض الدم وزراعة نخاع العظم، وبالتعاون مع فريق من الاستشاريين والأطباء المتخصصين في علم الأورام السرطانية، توصياتهم بشأن التعامل مع الحالات المرضية ضمن مجال تخصصهم في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد، حيث أسهمت الجائحة بشكل كبير في تحفيز مؤسسات قطاع الرعاية الصحية المختلفة في جميع أنحاء العالم على تكييف أنظمتها مع الاحتياجات الجديدة التي فرضت عليهم.


وتأتي هذه التوصيات بعد عقد سلسلة من اللقاءات المتواصلة، ومناقشة مستفيضة لآخر ما توصل إليه العلم في هذا المجال، ومراجعة شاملة للتوصيات العالمية بهذا الخصوص ومحاولة إسقاطها على الواقع الطبي في فلسطين بشكل خاص والمنطقة بشكل عام، لما لها من خصوصية تتمثل بشح الموارد ومنغصات الاحتلال، وتتمحور التوصيات التي نشرت على شكل ورقة علمية في مجلة فلسطين الطبية والصيدلانية حول طرق التعامل مع الحالات المرضية، وتحديد أفضل الأوقات للتدخلات الجراحية والعلاجية، بحيث تضمن سلامة المريض وعدم إرهاق المرافق الطبية في حال ازدياد وتيرة الإصابات بالوباء لا قدر الله، وحرص الفريق البحثي على اتباع أفضل معايير البحث العلمي والأساليب المعيارية الحديثة للخروج بأفضل التوصيات.

كما أوضح الأستاذ الدكتور ماهر النتشة، رئيس الجامعة أنه ورغم ما تعانية جامعة النجاح كغيرها من الجامعات الفلسطينية من صعوبات مادية بسبب الظروف الراهنة، إلا أنها استطاعت تخصيص ميزانية تطويرية للبنية التحتية البحثية، معرباً عن فخره بجميع الباحثين في جامعة النجاح والمستشفى الجامعي، ومشيداً بحرص الباحثيين الدائم على الاستمرارية بالنهوض في البحث العلمي وتطويره وتعزيزه في كل المجالات.

من جانبه أوضح د. سائد زيود، محرر مجلة فلسطين الطبية والصيدلانية، وعضو هيئة التدريس في كلية الطب وعلوم الصحة في الجامعة أن استجابة الفريق البحثي الطبي جاءت متوافقة مع توصيات منظمة الصحة العالمية، ومتناغمة مع التطبيقات العالمية التي يُوصَى باتباعها من أجل تعزيز التدابير الرامية إلى الوقاية من انتشار الفيروس التاجي الجديد (COVID 19)، حيث يسعى مقدّمو الرعاية الصحية في مختلف المواقع وبلا كلل إلى تقديم خدمات الرعاية الصحية الآمنة لجميع الحالات الطارئة، لأّن المرضى الذين يخضعون لعلاج السرطان يعانون من ضعف المناعة بشكل عام، مما يعني أنهم أكثر عرضةً للإصابة بالعدوى، مع احتمال المزيد من تراجع قدرة أجسامهم على مقاومتها.

تحمل هذه الوثيقة البحثية عنوان "النهج الطبي الأفضل لإدارة حالات مرضى السرطان خلال جائحة فيروس كورونا المستجد"

للإطلاع على الورقة العلمية يرجى زيارة الرابط.

https://journals.najah.edu/in-press/article/1742/


Read 555 times

© 2021 جامعة النجاح الوطنية