جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University

You are here


المرحلة الأولى شملت تدريس 3000 طالب طالبة من غزة..

جامعة النجاح الوطنية تستعد لإطلاق المرحلة الثانية وقبول الآلاف من طلبة جامعات غزة بمشاركة 23 شريك و20 جامعة دولية وتطوع 300 أستاذ ودكتور من جامعة النجاح والعالم


عقب إعلانها عن بدء تدريس 3000  طالب وطالبة من جامعات غزة إلكترونياً في المرحلة الأولى من مبادرة "ايد بايد نبني الأمل من جديد "لتمكين طلبة غزة من استكمال تعلميهم الجامعي إلكترونياً كطلبة زائرين والتي أطلقتها جامعة النجاح بالشراكة مع اتحاد الجامعات المتوسطية وصندوق دعم الطالب الفلسطيني؛ عقدت جامعة النجاح الوطنية اجتماعاً مع شركائها الدوليين في المبادرة بحضور وزارة التربية والتعليم العالي واتحاد الجامعات المتوسطية وصندوق دعم الطالب الفلسطيني واتحاد الجامعات العربية واتحاد الجامعات الفرنكفونية وعدد آخر من الشركاء من مختلف جامعات ومؤسسات العالم.

وافتتح اللقاء السيد مارسيلو كالسي نيابة عن الدكتورة خيرية رصاص، رئيسة اتحاد الجامعات المتوسطية. وخلال الاجتماع، تم عرض تفاصيل المبادرة واطلاع الشركاء على أعداد الطلبة المسجلين من مختلف جامعات القطاع، كذلك المساقات المطروحة وآلية التطوع في المبادرة؛ حيث أبدت العديد من المؤسسات التعليمية رغبتها السريعة بالمساعدة والشراكة مع الجامعة في أنشطتها الأكاديمية وتمكين الطلبة المستفيدين من المبادرة من استكمال تعليمهم ودعمهم نفسياً بالتزامن مع الهجمة التي يتعرض لها القطاع.

من جانبها أشادت وزارة التربية التعليم العالي بالدور الذي تقوم به جامعة النجاح الوطنية من خلال تمكين طلبة غزة من استكمال تعليمهم الجامعي كطلبة زائرين لديها وأكدت أنها ستقدم كل ما يلزم لضمان استمرارية نجاح المبادرة إلى جانب شكرها لكل المتطوعين والشركاء.

وأكد ممثل اتحاد الجامعات المتوسطية ضرورة الشراكة والتطوع ضمن الإطار المؤسسي ويجب على الجميع العمل سوياً في هذه المبادرة لأجل استمرار التعليم للطلبة في غزة.

بدوره أكد رئيس هيئة الاعتماد والجودة د. معمر شتيوي ممثلاً عن وزير التعليم العالي على دعمه للمبادرة ودور الوزارة في تأمين السياسات والمتابعة والتقييم.

من جهته أشاد مدير صندوق دعم الطالب الفلسطيني م. علي عطا بالجهود القائمة على هذه المبادرة مشيراً لضرورة التحام الجهود لأجل غزة وعمل الجامعات الفلسطينية سوياً.

ومن الجدير بالذكر أن د. جانويل من اتحاد الجامعات الفرنكفونية قد عبر عن دعمه لتدريب المدرسين وتوفير  المتطلبات التقنية للمبادرة. فضلاً عن تواجد د. وليد سلامه ممثلاً لاتحاد الجامعات العربية كشريك للمبادرة.

بدورها أكدت الدكتور سائدة عفونة، مديرة المبادرة على جاهزية الجامعة وبنيتها التحتية وأنظمتها على تدريس دفعات جديدة من الطلبة؛ موضحة أنّ الجامعة تمكنت من استيعاب ما يزيد عن 3000 طالب وطالبة خلال المرحلة الحالية؛ حيث طرحت الجامعة أكثر من 193 مساق، وتطوع في المبادرة أكثر من 100 محاضر من جامعة النجاح إلى جانب 200 أستاذ ودكتور حول العالم؛ وأشادت عفونة بدور اتحاد الجامعات المتوسطية ممثلاً برئيسة الاتحاد الدكتورة خيرية رصاص وصندوق دعم الطالب الفلسطيني، وأكدت أهمية وجود الشركاء الدوليين ووزارة التربية والتعليم العالي لتعزيز هذه المبادرة والاستثمار أكثر بتمكين طلبة غزة من استكمال تعليمهم الجامعي مجاناً كطلبة زائرين.

وأضافت عفونة" قامت المبادرة بإنشاء عيادة افتراضية للدعم النفسي حيث تم البدء بتدريب مدربين للمباشرة بلقاء الطلبة؛ إلى جانب ذلك فإن المبادرة تغطي جميع التخصصات الأكاديمية لطلبة غزة".

وفي ختام اللقاء أكدت المبادرة جهوزيتها لإطلاق المرحلة الثانية وقبول مجموعة تضم الآلاف من طلبة مختلف جامعات القطاع سعياً من الجامعة للحفاظ على حق أبنائنا الطلبة في حقهم في التعليم عن بعد وبشكل مجاني كطلبة زائرين مرحبة بكل المتطوعين الراغبين بالانضمام والتطوع في مختلف المجالات.

الموقع الإلكتروني للمبادرة: https://initiative.najah.edu/


Read 526 times

© 2024 جامعة النجاح الوطنية