You are here


زار وفد من مدينة دندي الاسكتلندية، يوم الثلاثاء الموافق 12/9/2017 جامعة النجاح الوطنية وقد ضم الوفد الدكتورة ويندي ألكسندر، والدكتورايان بارون، والدكتورة شارون سويني، والدكتور بريان هويسون، وقد رافق الوفد السيد فينسنت فين، القنصل البريطاني السابق لعام 2010-2014، بالإضافة للسيدة ميرنا قسيس والسيد محمد كوبري من المجلس الثقافي البريطاني.


وكان في  استقبال الوفد الأستاذ الدكتور ماهر النتشة، القائم بأعمال رئيس الجامعة،  والدكتورة خيرية رصاص نائب رئيس الجامعة لشؤون العلاقات الخارجية والدولية، والدكتور محمد العملة، نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية، والدكتور مؤيد حطاب، عميد كلية القانون، والأستاذة شيماء الظاهر  والسيدة جيسكا من مكتب العلاقات الدولية، والأستاذ خالد مفلح، القائم بأعمال مدير دائرة العلاقات العامة في الجامعة.

وقد هدف اللقاء للتباحث في آفاق التعاون المشترك ما بين جامعة النجاح الوطنية وجامعة دندي، ومناقشة سبل توطيد وتطوير العلاقات الاكاديمية بين الطرفين.

وفي بداية اللقاء، قدم الأستاذ الدكتور النتشة موجزاً عن تطور الجامعة ونشأتها ودورها في خدمة المجتمع الفلسطيني والتحديات التي تواجهها، كما شكر الوفد الضيف على دعمه وتعاونه وأعرب عن ثقته بأن تثمر هذه الزيارة بتعزيز التعاون المشترك بين الجامعتين في مجال أابحاث العلمية المشتركة وابتعاث الطلبة لاستكمال دراساتهم في جامعة دندي.

فيما قدمت الدكتور خيرية رصاص شكرها للوفد على زيارتهم للجامعة وبحث سبل وآفاق التعاون المشترك بين الجامعتين وقدمت نبذة عن طبيعة عمل مكتب العلاقات الدولية في الجامعة في مجال توطيد العلاقات وابرام الاتفاقيات الاكاديمية بين الجامعة والجامعات العريقة على مستوى العالم.

كما تم تنظيم اجتماع طاولة مستديرة للوفد الضيف بمشاركة الدكتور العملة، والدكتورة علياء العسالي، عميدة كلية التربية وإعداد المعلمين، والدكتورة عائدة القيسي، رئيسة قسم التمريض، والدكتور عبد الرحمن أبو صفا، منسق شؤون البعثات، والدكتور مؤيد حطاب، عميد كلية القانون، والدكتورة دينيس بيرت، مديرة وحدة الأبحاث في معهد النجاح للطفولة، والدكتور فايز محاميد، رئيس قسم الدراسات العليا للعلوم الإنسانية، حيث افتتح الاجتماع الدكتور العملة وتحدث عن أهمية التعاون ما بين الجامعات الاسكتلندية والجامعات الفلسطينية.

وتحدث الدكتور حطاب عن برامج الكلية ومرافقها وطلبتها، وناقش إمكانية توفير برامج تبادل طلابي لدرجة البكالوريوس وطاقم الجامعة الأكاديمي، مشيرا إلى أهمية منح برنامج ايراسموس بلس بالنسبة لتطور الكلية، كما اقترح تطوير برامج ماجستير مشتركة بالتركيز على برنامج القانون الدولي والعلاقات الدولية. وبدوره رحب الوفد باستضافة الدكتور حطاب في جامعة دندي لمناقشة مقترحاته بالتفصيل.

وفي حديثهم، ركز كل من الدكتورة  بيرت والدكتور محاميد على المشاكل التي يواجهها الباحثون الفلسطينيون في نشر أبحاثهم في مجلات أجنبية ذات معامل تأثير عالي، مؤكدين على أهمية البرامج البحثية المشتركة.

وفي نهاية اللقاء، تم تقسيم الحضور إلى مجموعات لمناقشة عدد من المواضيع المهمة كإدارة الأعمال والقانون وعلم النفس.

كما تم عقد لقاءات متوازية، تضمنت إحداها لقاء الدكتورة علياء العسالي، عميدة كلية التربية وإعداد المعلمين لمناقشة موضوع المؤسسات الغير حكومية، ولقاء في قاعة العمداء لمناقشة أمور البعثاث، واجتماع آخر في مكتب الدكتور النتشة لمناقشة آفاق جديدة للتعاون ما بين الجامعتين، فضلاً عن تنظيم محاضرة حول الريادة في مدرج الشهيد ظافر المصري لطلبة ماجستير إدارة الأعمال وطلبة كلية الشرف.

وفي نهاية اللقاء، قام الوفد بجولة حول الحرم الجامعي القديم والجديد للتعرف على كليات الجامعة ومرافقها المختلفة.

يذكر أن الوفد سيقوم بعقد لقاء آخر مع ممثلين من بلدية نابلس للتباحث في برنامج التوأمة القائم بين بلدية دندي وبلدية نابلس.

 


قرأت 362 مرة

© 2017 جامعة النجاح الوطنية