جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University

You are here


استطاعت جامعة النّجاح الوطنيّة الانضمام إلى تجربة أطلس ATLAS في المركز الأوروبي للأبحاث النووية CERN لتكون أول جامعة فلسطينيّة، ومن أوائل الجامعات على مستوى العالم العربي التي تنضم إلى هذا المشروع الدولي الذي يعدّ من أهم التجارب العلميّة في العالم.


وانتهجت جامعة النّجاح سياسةً مدروسةً لمواكبة المشاريع العلميّة الدولية؛ كالمسارعات، والكواشف الضخمة، وتلسكوبات الفضاء، والعلوم المرتبطة بها للنهوض بالبحث العلمي نهضةً شاملةً.

وكان من ثمار هذه الجهود الموافقة في اجتماع المجلس التعاوني العام رقم 101 لتجربة أطلس ATLAS Collaboration Board Meeting المنعقد في مدينة جنيف بانضمام جامعة النجاح بصفة عضو مشارك في تجربة ATLAS، بالتعاون مع مختبر IJCLab في فرنسا، وهو أحد أهم المراكز الرائدة في هذا التعاون الدولي.

وتأتي هذه العضويّة بعد الإسهامات العلمية القيمة التي تمكّن طلبة جامعة النّجاح الوطنية من تقديمها مع الفريق العلمي المشارك، تحت إشراف د. أحمد بصلات من قسم الفيزياء.

ويذكر أنّ جامعة النجاح ممثّلة بنائب الرئيس للشؤون الدوليّة والعلاقات الخارجيّة د. خيرية رصاص، وبالتعاون مع CERN وجامعة University of Paris-Saclay و  IJCLab في فرنسا تُنظم سنويًّا المدرسة الشتوية في فيزياء الطاقة العالية في فلسطين WISHEPP، وقد شكّلت هذه المدرسة نواة هذا الإنجاز وفتحت آفاق هذا التعاون.

وبهذا تكون جامعة النجاح قد حجزت لنفسها مقعداً في هذه التجربة العلمية بين أرقى الجامعات الأوروبية والأمريكية في العالم.

وتجربة أطلس تضمّ عدّة باحثين، ينتمون إلى أكثر من 40 دولة، وهي من أهم التجارب العلمية في العقدين الأخيرين التي تبحث في نشأة الكون، وفهم المادة المظلمة، وقوى الطبيعة، ومكونات المادة الأساسية. واكتشافاتها العلمية قيمة ومتعددة؛ ومنها ما هو مرتبط بجائزة نوبل التي كان آخرها جسيم Higgs Boson الذي تم الكشف عنه مؤخّراً.


Read 460 times

© 2023 جامعة النجاح الوطنية