جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University

You are here


عقد فريق مركز التخطيط الحضري والحد من مخاطر الكوارث في جامعة النجاح ورشة عمل تدريبية، تمحورت حول صياغة خطط القدرة على الصمود للحكومات المحلية (للهيئات المحلية المختارة)، وذلك بالتعاون مع طاقم الاستشاري بغزة الممثل بمركز الهندسة والتخطيط، وذلك خلال الفترة 14-16/8/2022 عبر زووم، وحضرها عدد كبير من الهيئات المحلية في القطاع والمركز الوطني.


وترأس الورشة أ.د. جلال الدبيك، وشارك فيها د. علي عبد الحميد وم. عبد الحكيم الجوهري، القائمين على إدارة عملية التدريب.

وتأتي هذه الورشة استكمالاً لسلسلة الورش التدريبية ضمن مشروع تقييم المخاطر وإدماج القدرة على الصمود في الحكم المحلي- الضفة الغربية وقطاع غزة والممول من البنك الدولي، وبإدارة صندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية، لصالح المركز الوطني لإدارة مخاطر الكوارث وذلك من خلال التعاقد مع مركز التخطيط الحضري والحد من مخاطر الكوارث التابع لجامعة النجاح على تنفيذ جميع مراحل المشروع وبنوده، ويتضمن المشروع بشكل رئيسي في إحدى مراحله (المرحلة C) صياغة خطط القدرة على الصمود للحكومات المحلية من خلال أخذ عينة مختارة مكونة من 20 هيئة محلية موزعة على كامل الضفة الغربية وقطاع غزة (15 بلدية في الضفة و5 بلديات في غزة).

وتضمن اليوم الأول جلستين، تم الحديث فيهما عن طبيعة الأخطار في فلسطين والمخاطر الناجمة عنها، وتوضيح مفهوم تقييم المخاطر وإدارتها وطرق إجراؤه، والتعرف على العوامل والمحركات التي تتحكم في عمليات تقييم هذه المخاطر، والاستراتيجيات الخاصة بتنفيذ برامج الحد من مخاطر الكوارث والقدرة على الصمود مع التنمية المستدامة؛ بهدف تطوير قدرات كوادر البلديات والتخصصات العاملة في مجال إعداد الخطط التنموية والخطط الاستراتيجية لبناء قدرات المدينة على الصمود (المنعة).

كما تم الحديث عن إطار سنداي للحد من مخاطر الكوارث للفترة 2015 – 2030 مع توضيح مراحل تبنيه وأهميته، مع الإشارة للأهداف ال17 للتنمية المستدامة SDGs، والتعاون الدولي بين جميع المؤسسات الدولية ذات العلاقة.

وتناولت الجلسة الثانية موضوع الدليل الإرشادي لتخطيط المنعة ومفهومه وأهميته وأهدافه، وخصائص المجتمعات أو الحكومات المحلية التي تخطط للمنعة، بالإشارة إلى اختيار البلديات التي ستتلقى التدريب لأجل رفع قدراتها.

وركزت جلسات اليوم الثاني على إجراء تطبيقات على كيفية استخدام بطاقة قياس منعة المدن (قياس قدرتها على الصمود) وفقاً لإطار سنداي وعلاقة ذلك مع الخطة التنموية للمدينة، كما تم تقديم عرضاً مختصراً عن مستويات التخطيط المكاني في فلسطين (الوطني والإقليمي والمحلي) والعلاقة ما بين التخطيط التنموي والعمراني، والإشارة إلى وجود مشروع قائم بإشراف وزارة الحكم المحلي لإدماج التغير المناخي ضمن دليل التخطيط التنموي المحلي، مما يؤكد إمكانية العمل على إدماج التخطيط للمنعة بشكل مماثل.

وفي الجلسة الختامية قدم المشاركون عدداً من المقترحات والتوصيات.


Read 63 times

© 2022 جامعة النجاح الوطنية