جامعة النجاح الوطنية
An-Najah National University

You are here


في خطوة هي الأولى من نوعها في فلسطين والشرق الأوسط، افتتحت جامعة النجاح الوطنية اليوم الإثنين الموافق 02/01/2023 مختبرات المحاكاة والواقع الافتراضي لبرنامج طب وجراحة الأسنان التابعة لكلية الطب وعلوم الصحة، لتصبح النجاح واحدة من عشرِ جامعات حول العالم تستحوذ على هذه التقنية المعاصرة.


جاء ذلك بحضور دولة الأستاذ الدكتور رامي حمد الله، نائب رئيس مجلس أمناء جامعة النجاح، ‏وأعضاء مجلس الأمناء المستشار عماد سليم سعد، والدكتور هاني النابلسي، وأ.د. عبد الناصر زيد، رئيس جامعة النجاح ونوابه ومساعديه وعمداء الكليات، ود. بسام النوباني، نقيب أطباء الأسنان في فلسطين، ود. ناصر أبو زهرة، رئيس اللجنة الفرعية لنقابة أطباء الأسنان في محافظة نابلس، ود. رامز دويكات، مدير صحة نابلس، ود. خليل عيسى، عميد كلية الطب وعلوم الصحة، ود. نبيل مسعد، مدير دائرة طب وجراحة الأسنان، وأ.د. علام موسى، مدير مركز النجاح للواقع الافتراضي، وأ. هيثم عمار من شركة المروة للتوريدات الطبية والخدمات العامة، وم. نضال حمد، من شركة لابتك لأجهزة الواقع الافتراضي، وممثلين عن مختلف المؤسسات ‏الرسمية في محافظة نابلس.‏

بدوره بارك دولة الأستاذ الدكتور الحمد الله هذا الإنجاز المقدّر، الذي يضاف لسلسلة إنجازات الجامعة التي تسعى دوماً لتطوير إمكانياتها في مختلف المجالات والدخول إلى عصر رقمنة التعليم من خلال أحدث التقنيات التكنولوجية، ورفع كفاءة وجودة العملية التعليمية للطلاب، ووجه الأستاذ الدكتور زيد شكره لكافة القائمين على هذا الإنجاز، الذي أسهم في تحقيق إضافة نوعية عالية الجودة على صعيد المرافق الأكاديمية في الجامعة، كما أفاد بأنّ مثل هذه التقنيات تساهم في حماية الطلبة أثناء مراحل التدريب من التعرّض لأي عدوى قد تنتج عن التواصل المباشر مع المرضى.

ورحب د. مسعد بالحضور الكريم، وأشار إلى أهمية هذه المختبرات التي تمثل تطوراً طبياً نوعياً يخدم الطلبة في مجال تخصص طب وجراحة الأسنان ويخدم أطباء الاختصاص في المستقبل، وأوضح أن جامعة النجاح سوف تنقل تعليم وتدريب طلبة طب الأسنان إلى مستوى عالمي ونوعي، وذلك عبر جسر الهوة بين المرحلة ما قبل السريرية ومرحلة التدريب في العيادات السنية على مرضى حقيقيين، حيث أنّ تدريب طلبة طب الأسنان على أجهزة محاكاة الواقع الافتراضي والتي يتم الإعلان عنها هذا اليوم سيوفر على الطلبة والجامعة الكثير من الوقت والجهد ويؤمن للطلبة بيئة حيوية وآمنة ويكسبهم الخبرة اللازمة والثقة بالنفس من أجل اقتحام الحياة المهنية كأطباء أسنان مميزين وفق معايير عالمية.

وفي كلمته أعرب د. النوباني عن سعادته لتواجده في جامعة النجاح مؤكداً سعيها الدائم في المتابعة العلمية والطبية الحثيثة لمواكبة آخر التطورات العلمية والعملية، وخاصة في مجال طب وجراحة الأسنان، وأشاد بالتطور العالمي للأجهزة والمعدات التي سيتم توظيفها لخدمة طلبة طب الأسنان.

كما وأشار أ.د. موسى، إلى أن المختبرات تضم أكثر الأجهزة تطوراً في عالم الواقع الافتراضي، والتي توظف الطب الرقمي لتطوير قدرات الطلبة ومهاراتهم من خلال دمج المحاكاة التقليدية بالواقعية لتعلم طب الأسنان، مما يؤهل الطلبة لسوق العمل بمستوى عالٍ من الإتقان والحرفية.

وفي نهاية الافتتاح قام الحضور بجولة ميدانية للتعرف عن كثب على مختبرات طب وجراحة الأسنان والأجهزة المتوفرة فيها.


Read 397 times

© 2023 جامعة النجاح الوطنية